أحد مراسلي قناة الجزيرة: إستقلت من القناة لكذبها العلني.. عرضت مشاهد قديمة للتحرير وهو فاضي وكاتبين عليها قبل قليل وبيعيدوا المشهد لساعات

{[['']]}
استقال وسام فاضل، أحد مراسلي فضائية ''الجزيرة'' من العمل بالفضائية وذلك للعديد من الأسباب والتي كشف عنها على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك فقال، '' استقلت من الجزيرة النهاردة، كذب علني ... و مشاهد قديمة للتحرير و هو فاضي و كاتبين عليها قبل قليل، بيعيدوا المشهد لساعات، و لما سألت أحمد أبو المحاسن إية السبب، قالي خليك في شغلك .. مع العلم ان كاميرات الجزيرة في التحرير مباشر دلوقتي .. للآسف كنت أعمل في مكان أعتقد أن له مصداقية و لكن مصداقيته مبنية على موقف سياسي حقير''.



وأتبع ذلك بتعليق آخر توضيحي يقول فيه '' أساتذة كتير عاملين بالقناة أتصلوا بيا للاستفسار .. أنا اتحدث عن الساعات الأولى من ظهر اليوم التي كان فيها ميدان التحرير ممتلئ و القناة تبث لقطات صباحية للميدان برغم وجود كاميرا الجزيرة مباشر بالميدان.

اتحدث عن رفض إذاعة أى من اللقاءات التي كنا نجريها بالتحرير مع تحملنا السباب الشديد الذي كنا نتعرض له بسبب اننا كنا نحمل ميكروفون الجزيرة.

اتحدث عن مهزلة يوم الجمعة التي حُلت بواسطة الشرفاء العاملين بالقناة و التي لن اتحدث عنها على الملئ.

اتحدث عن الموقف الذي اتخذته القناة قبل ان تنقل بث التلفزيون المصري و ذلك بعد ضغوط العديد ممن تبقى لديهم شرف إعلامي.

مع إحترامي لعمرو الوكيل و استاذة ريم الخياط، الإستقالة نهائية و أصبح الموضوع صفحة من الماضي، و لكن وجب توضيح عن ماذا كنت أتحدث.''.


شارك الخبر ليراه أصدقائك :
 
إتصل بنا | تابعنا على فيس بوك | تابعنا على تويتر فيس بوك
جميع الحقوق محفوظة لجريدة اخبار التحرير
أربط موقعك أو صفحتك بنا ليصلك كل جديد عن طريق خدمة rss تابعنا على تويتر الخاص بالجريدة
موقعنا الرئيسي التواصل بشكل مباشر قريبًا